سياحة < الرئيسية

جينان.. مدينة الينابيع تزهو بجسورها وجبالها

: مشاركة
2020-02-21 14:30:00 الصين اليوم:Source لو شيان شنغ:Author

لكل بقعة في الصين سحرها، تاريخا وطبيعة. وإذا كانت بكين ونانجينغ وشيآن تشتهر بالآثار التاريخية والشخصيات التاريخية، وتشونغتشينغ تشتهر بجبالها الشاهقة العظيمة، بينما تختال هاربين وهانغتشو وسوتشو، بأنهارها وبحيراتها العديدة الخلابة، فإن مدينة جينان تتميز ببينابيعها الذائعة الصيت في أنحاء البلاد، بالإضافة إلى تاريخها الطويل وثقافتها الغنية، وشخصياتها التاريخية، وجبالها ومياهها الجميلة.

جبال وينابيع

الجبال في جينان، ليست فقط شاهقة وذائعة الشهرة، وإنما أيضا ذات سمات خاصة. تقع الجبال في أماكن متفرقة بالمدينة، مما يجعلها تشكل جنانا ومساحات خضراء شاسعة في المدينة. ولكل جبل منها قصة مثيرة.

يقع جبل تشيانفوه في جنوبي جينان، وهو أعلى جبل فيها. توجد بوابة تذكارية في جناح تانغهوايتينغ على قمة الجبل، منقوش عليها عبارة صينية مأخوذة من قصيدة ((حلم عن زيارة السماء)) للشاعر لي هي (حوالي 790-817 م) من أسرة تانغ، بمعنى"مكان مشاهدة الجبال التسعة الواقعة في شمالي جينان".

بالإضافة إلى تلك الجبال التسعة الصغيرة، تعانق جينان جبالا أخرى مثل جبال ينغشيونغ وجينجي وليولي وغيرها. تتميز تلك الجبال بنفس المزايا فتشكل جنة خضراء خلابة في جينان.

تحمل جينان لقب"مدينة الينابيع". تنبعث المياه في جينان من الينابيع الصافية. يوجد في كل ركن من جينان عدد لا يحصى من الينابيع التي تتدفق مياهها إلى الشوارع والحدائق وأحجار الخنادق المائية حول المدينة. في جينان 72 ينبوعا مشهورا، في الحقيقة، يوجد المزيد من الينابيع الصغيرة بين الأحجار وقرب الينابيع الكبيرة. الماء روح جينان.

جسور متنوعة

حيثما تكون الأنهار والينابيع، تنتشر الجسور. في جينان، تشكل الجسور المختلفة منظرا فريدا في المدينة. تقسم الأنهار مدينة جينان إلى أجزاء مختلفة وعديدة، لكن الجسور تربطها ببعضها البعض، فهي شريان وعصب المدينة.

مقارنة مع المدن الصينية الأخرى، تتميز الجسور في جينان بسحرها الفريد. يمر النهر الأصفر بشمالي جينان، ويتميز باتساع مجراه وبطء جريانه. من يذهب إلى شمالي جينان، لا بد وأن يعبر الجسور. يفتخر المحليون بجسر الطريق السريع للنهر الأصفر في جينان. بُني هذا الجسر في الفترة من ديسمبر 1978 إلى يوليو 1982، وكان أكبر جسر في آسيا آنذاك. يتكوّن جسر الطريق السريع للنهر الأصفر من الجسر الرئيسي وامتداد الجسر، ويبلغ طوله 44ر2023 مترا. بعد بنائه وافتتاحه للمرور، صار هذا الجسر مكانا مألوفا للمحليين.

من المناظر المميزة والممتعة في المدينة، الجسور العائمة المصنوعة من العوامات وسلاسل الحديد على النهر الأصفر. يمكن الذهاب إلى وسط الجسر بالسيارة أو الدراجة أو على الأقدام للتمتع بمناظر النهر الأصفر الساحرة، خاصة في الصيف، بإمكان الزائر التمتع بالنسيم العليل للنهر الأصفر.

الجسور الحجرية الصغيرة قرب الينابيع منظر فريد آخر في جينان. هذا النوع من الجسور في جينان لا يحصى عددها، ويمكن للزائر المشي في شوارع جينان للتمتع بالمناظر الجميلة التي تشكلها مختلف الجسور الصغيرة والمنازل القديمة الفريدة والينابيع الصافية وأشجار الصفصاف الخضراء وغيرها.

حديقة تشيوليو

حديقة تشيوليو (حديقة صفصاف الخريف)، مقصد لا بد من الذهاب إليه في جينان. تقع الحديقة في جنوب شرق بحيرة دامينغ، وتوجد أمامها صخرة مخبأة في الصفصاف، منقوش عليها اسم الحديقة.

بُنيت حديقة تشيوليو لتخليد ذكرى وانغ شي تشن، الشاعر الصيني الكبير المشهور في أسرة تشينغ. كان وانغ شي تشن ضليعا في الأدب والثقافة الصينية، ومتمكنا في تقييم النصوص واللوحات والأوعية القديمة، كما كان متفوقا في نقش وحفر الأختام. خلال فترة حكم الإمبراطور كانغ شي (1654- 1722م) في أسرة تشينغ، كان وانغ شي تشن مسؤولا عن تحالف الشعراء البارزين آنذاك، في وقت فراغه، عكف على كتابة ما يزيد عن 560 مجلدا، مما جعله شاعرا بارزا وأديبا مشهورا في التاريخ الصيني. زار وانغ شي تشن جينان، عندما كان عمره ثلاثا وعشرين سنة. وكان يدعو الشعراء البارزين آنذاك للقاء في أحد الأجنحة ببحيرة دامينغ. كتب وانغ شي تشن أربعة قصائد عن صفصاف الخريف، ثم ألهمت تلك القصائد الكثير من الشعراء الصينيين الآخرين في ذلك الوقت، بعد ذلك، أسس الشعراء جمعية تشيوليو "صفصاف الخريف" للشعر، وأطلق المحليون على زقاق في جنوب شرق بحيرة دامينغ اسم"حديقة تشيوليو" لتخليد ذكرى قصائد وانغ شي تشن وأشعاره عن صفصاف الخريف.

عند التجوّل في ممرات حديقة تشيوليو على طول بحيرة دامينغ، بإمكان الزوار والشعراء ومتذوقي الشعر تخيل حفلات جمعية تشيوليو للشعر، حيث يرتشف الشعراء البارزون الشاي ويتمتعون بالمناظر الجميلة في حديقة تشيوليو ليبدعوا العديد من القصائد البديعة.

مدينة جينان مطالبة باكتشاف تراثها الثقافي الزاخر والحفاظ عليه للاضطلاع بمسؤولياتها ومواجهة المستقبل.

الشتاء في جينان

جينان، بفضل موقعها الجغرافي والجبال المحيطة بها والتضاريس المنخفضة والينابيع الكثيرة، تتمتع بجو دافئ ومعتدل في الشتاء، حتى عندما يكون الجو باردا، ينقضي سريعا مع شروق الشمس. وبذلك تختلف جينان عن المدن الأخرى في شمالي الصين، التي تعاني البرد القارس في الشتاء.

 الجبال الصغيرة التسعة التي تقع في شمالي جينان ليست جزءا من جينان فحسب، وإنما أيضا تعد حائط صد للرياح والبرد القارس عن المدينة. الأشجار المنتشرة على جبل تشيانفوه خضراء على مدار السنة، فهي زينة المدينة ومصد الرياح في الشتاء.

خلال الشتاء، ينبعث البخار الساخن من الينابيع متدفقا إلى شوارع جينان وأركانها، فيكون بمثابة جهاز ترطيب بخاريا طبيعيا للمدينة. الينابيع هنا نادرا ما تتجمّد أو تجف في الشتاء، ويمكن رؤية الطيور البرية تسبح على سطح الينابيع، كما يذهب المحليون دائما إليها للسباحة.

في معظم القرى والمدن الصينية الشمالية، صعب أن تجد مكانا للزيارة في جبالها في الشتاء، وربما تجد فقط الدخان المنبعث من مداخن المنازل. لكن عند قيادة السيارة في أودية الجبال بجنوبي جينان في الشتاء، يلاحظ المرء أن المطاعم فيها مزدحمة حتى في أبرد أيام الشتاء.

لا شك أن بحيرة دامينغ في الشتاء هي أحد أجمل المناظر في جينان. بعد توسيع مساحة المنطقة السياحية بها، تجذب هذه البحيرة القديمة المزيد من الزوار، وأصبحت أفضل مكان للسباحة الشتوية. حاليا، تُقام مسابقات للسباحة الشتوية في بحيرة دامينغ بانتظام، مما يجعلها مفعمة بالحيوية، كما تكسب المحليين القدرة على مقاومة البرد.

خلال الشتاء، نادرا ما تعاني جينان من الرياح الشمالية أو العواصف الثلجية الشديدة أو العواصف الترابية. يكون الجو فيها معتدلا دائما. من المؤكد أن هذه المدينة الدافئة التي تتزين بالشمس الساطعة والنباتات الخضراء في الشتاء تنال إعجاب الجميع دون استثناء، فليس هناك من يقاوم سحرها وجمالها!

--

لو شيان شنغ، كاتب وخطاط صيني.

 

©China Today. All Rights Reserved.

24 Baiwanzhuang Road, Beijing, China. 100037