سياحة < الرئيسية

هوانغلونغ.. أجمل بقعة على الأرض

: مشاركة
2019-10-30 17:18:00 الصين اليوم:Source جياو فنغ:Author

منطقة هوانغلونغ السياحية، في ولاية آبا الذاتية الحكم لقوميتي التبت ويي بمقاطعة سيتشوان، تشتهر بالبحيرات الملونة والجبال المغطاة بالثلوج والأودية والغابات والمعابد القديمة والعادات والتقاليد الشعبية . يعتبر وادي هوانغلونغقو جزءا رئيسيا من منطقة هوانغلونغ، هو وادي منحدر خفيف بطول 7.5 كيلومتر وعرض 1.5 كيلومتر مغطاة بالصخور الصفراء بشكل كثيف. وعند النظر إليها من السماء، تبدو كأنها  تنين أصفر يزحف عبر غابة الوادي. منطقة هوانغلونغ غنية بالنباتات والحيوانات. فضلا عن الجبال الشاهقة، يمكن لزوارها رؤية الغابات والصخور المتنوعة والشلالات الرائعة والينابيع الساخنة، في تلك المنطقة التي يعيش فيها أيضا العديد من الحيوانات المهددة بالانقراض، بما في ذلك الباندا والقرد الذهبي ذو الأنف الأفطس. في عام 1992، أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) منطقة هوانغلونغ على قائمة التراث العالمي.

أنهار جليدية في أقصى شرق الصين

تبلغ مساحة منطقة هوانغلونغ 1340 كيلومترا مربعا، بما في ذلك 640 كيلومترا مربعا من المنطقة المحمية التي تحيط بالمنطقة السياحية. تقع المنطقة على ارتفاع أكثر من ثلاثة آلاف متر فوق سطح البحر، وفيها كثير من الجبال الثلجية ويصل ارتفاع سبعة من الجبال الثلجية إلى أكثر من خمسة آلاف متر فوق سطح البحر. قمة شيويباودينغ هي أعلى قمة في منطقة هوانغلونغ والقمة الرئيسية لسلسلة جبال مينشان، كما تعتبر واحدة من الجبال السبعة المقدسة لدين بونيسمو التبتي.

تُحاط قمة شيويباودينغ بعدد من الجبال الثلجية، بما فيها قمة يويتسانفنغ في الجنوب الغربي وقمة سيقنشيانغ وقمة شيويباودينغ الصغيرة في الجنوب الشرقي. في هذه المنطقة، توجد عدة أنهار جليدية حديثة، توضح العملية الكاملة لتشكيل الأنهار الجليدية، لذا، تعتبر قمة شيويباودينغ من الأنهار الجليدية الحديثة في شرقي الصين.

 الجزء الذي ارتفاعه فوق أربعة آلاف وخمسمائة متر من قمة شيويباودينغ مغطى بالثلوج على مدار السنة، أما تحته فتوجد أودية ومنحدرات عميقة. هناك نهر جليدي معلق على المنحدر الجنوبي لقمة شيويباودينغ، يبلغ طوله كيلومترين، ويصل عرضه إلى خمسمائة متر. وفي هذه المساحة العديد من الغابات الحجرية التي تشبه التنين والعنقاء والأسد والنمر، كما تحتوي على كميات وفيرة من حجر الكريستال. الغابات العتيقة والشجيرات منتشرة تحت ارتفاع أربعة آلاف متر، و هذه المساحة غنية بالأعشاب الثمينة مثل لوتس الثلج، كما أنها موطن الماعز والغزال والباندا والقرد الذهبي وغيرها من الحيوانات البرية النادرة. تتدفق الينابيع من قمم الجبال لتشكل بحيرات كثيرة، منها 108 بحيرات كبيرة، وأربع منها تحيط بقمة شيويباودينغ.

تتميز المنطقة السياحية لقمة شيويباودينغ بمناخ رطب. يبدأ موسم الجفاف من أكتوبر إلى إبريل عموما، ويبدأ موسم الأمطار من مايو إلى سبتمبر. يوليو وأغسطس هما الشهران المناسبان لتسلق الجبال.

لمعلوماتك:

منطقة بحيرة داليان السياحية

تتكون منطقة هوانغلونغ من قمة شيويباودينغ ومنطقة بحيرة داليان السياحية. على ارتفاع 4200 متر أسفل قمة شيويباودينغ، تقع أرض شاطئية يبلغ طولها كيلومترين وعرضه مائتي متر. يصبح هذا المكان مرجا مليئا بالأزهار المتفتحة في الصيف، بعد ذلك، يتحول إلى حقل مغطى بالثلوج، في الشتاء. كما تقع في هذه المنطقة بحيرتان متصلتان بجدول مياه صافية، تسمى بـ"بحيرة داليانهاي".

ترسبات الحجر الجيري "الترافرتين" الملونة

تقع منطقة هوانغلونغ في شمال قمة شيويباودينغ، ويبلغ ارتفاعها ما بين 1700 متر و5000 متر فوق مستوى سطح البحر. يجب على الزوار تجاوز ممر جبلي على ارتفاع 4200 متر للوصول إلى منطقة هوانغلونغ. تتكون هذه المنطقة من أودية كارستية ضيقة وجبال شاهقة وأنهار صافية وغابات مزدهرة. يقدس السكان المحليون وادي هوانغلونغ، لأن شكله يشبه التنين. تتجمع الثلوج الذائبة المتدفقة من الجبال في تيارات ماء، وتمتد على سفوح المنحدرات، مما يشكل الكثير من الشلالات. تتدفق تلك الشلالات إلى أسفل الجبال لتشكل ما يزيد عن ثلاثة آلاف بركة متنوعة وملونة.

تتميز منطقة هوانغلونغ بمنظر ترسبات الحجر الجيري، مع ذوبان الثلوج في الجبال والتي جرفت معها كربونات الكالسيوم من الأحجار والصخور، فشكلت تكوينات مختلفة من التكلسات بعد الترسّب. بعد آلاف السنين من التراكم، شكلت هذه الرواسب البرك والشلالات والكهوف المختلفة في منطقة هوانغلونغ.

المادة العضوية في البِرك في وادي هوانغلونغ قليلة بسبب دور الترافرتين في امتصاص الرسوبيات العالقة. لذا، تكون المياه نظيفة وصافية. تبدو مياه البرك في منطقة هوانغلونغ بألوان مختلفة لأن رواسب الترافتين البيضاء والطحالب الخضراء في قاع البرك تمتصّ الضوء المحيط بها اختياريا، وتقوي انعكاس الضوء. على الرغم من أن الترافتين يوجد في أماكن أخرى، يظل منظر الترافتين المبهر في منطقة هوانغلونغ  نادرا في العالم. بالإضافة إلى البرك الملونة، فإن النباتات الأصلية والصخور النادرة في البرك تشكل حدائق مصغرة طبيعية جميلة.

لمعلوماتك:

برك ووتساي

تعتبر بركة ووتساي أكبر بركة في وادي هوانغلونغ، تبلغ مساحتها 21 ألف متر مربع، وتتكون من 693 بركة ملونة على ارتفاع 3500 متر فوق سطح البحر. تتميز تلك البرك بمزايا متنوعة، حيث تظهر مياه البرك تحت أشعة الشمس بألوان متعددة مثل الأبيض والأرجواني والأزرق والأخضر وغيرها، مكونة لوحة طبيعية ساحرة وخلابة تجذب أنظار الزوار.

كهف هوانغلونغ

يُسمى كهف هوانغلونغ بكهف قويتشن أو كهف فويه أيضا. يُعد هذا الكهف، الذي يبلغ ارتفاعه 3568 مترا فوق سطح البحر، أكبر كهف ترافرتين في وادي هوانغلونغقو، ولم ينجح الباحثون حتى الآن في تأكيد مدى عمقه. توجد في كهف هوانغلونغ قاعة الزيارة، يبلغ ارتفاعها ثلاثين مترا وعرضها عشرين مترا وطولها خمسين مترا. تصل مساحة الكهف إلى أكثر من ألف متر مربع، وتضم ثلاثة تماثيل لبوذا يرجع تاريخها إلى فترة أسرة مينغ (1368-1644 م). تُزين تماثيل بوذا الثلاثة ببلورات الترافرتين مما يضفي عليها مزيدا من الروعة التي تعكس اندماج الطبيعة مع الإبداع البشري. في الشتاء، تشكل الصواعد الجليدية والشلالات في الكهف صورة جليدية بارعة الجمال.

شلال اللوتس

يبلغ طول شلال اللوتس 167 مترا وعرضه 19 مترا وفرق الارتفاع النسبي 45 مترا.  شاطئ الترافرتين الذهبي في سفح الشلال يشبه عرش اللوتس الميمون أو مِخلَب التنين. تتدفق الثلوج الذائبة الصافية من الغابات إلى البركة بشكل سريع. يتمتع الزوار بالمناظر الطبيعية الساحرة، وتبهرهم قوة الطبيعة السحرية.

الثقافة الشعبية

هوانغلونغ منطقة متعددة القوميات، يسكن فيها أبناء قوميات التبت وتشيانغ وهوي وهان وغيرها، كما تتعايش فيها أديان مختلفة مثل الطاوية والبوذية لقومية هان والبوذية التبتية والإسلام والمسيحية. منذ عام 1980، وافقت الحكومة الصينية على افتتاح 31 موقعا دينيا لمختلف الأديان.

 هوانغ لونغ تشن رن هو الإله الذي يعبده المحليون من قوميات التبت وتشيانغ وهان. وفقا للأسطورة، كان السكان في السهول الوسطى يعانون من الفيضانات في العصر القديم. وقد أمضى يوي العظيم ثلاث عشرة سنة لمعالجة الكوارث. كان تنين أصفر ("هوانغلونغ" معناها التنين الأصفر باللغة الصينية) يقود قارب ليوي العظيم خلال مواجهة الفيضانات. بعد ذلك، عاش التنين الأصفر في جبل مينشان منبع الطاوية، ثم أصبح إلها وارتقى إلى السماء، حسب الأسطورة. وفقا للأسطورة، كهف هوانغلونغ هو المكان الذي كان يدرس التنين الأصفر فيه الطاوية. بنى المحليون معابد تخليدا لذكرى التنين الأصفر أيضا.

ومما يثير مزيدا من الاهتمام في منطقة هوانغلونغ، أن فيها معبد هوانغلونغ للبوذية التبتية ومعبد هوانغلونغ للطاوية في نفس الوقت، المسافة التي تفصل بينهما أقل من سبعمائة متر، مما يعكس اندماج وتعايش الأديان والثقافات لأبناء قوميتي التبت وهان.

يعتبر مهرجان معبد هوانغلونغ حدثا وتقليدا سنويا هاما منذ فترة أسرة مينغ. في الماضي، كان المحليون يديرون معبد هوانغلونغ بأنفسهم، وكان من عادتهم اختيار قائد ليكون مسؤولا عن صيانة المعبد وحماية البيئة والتخلص من القمامة وتنظيم الأنشطة وغيرها. الآن، تتولى منطقة هوانغلونغ للسياحة إدارة معبد هوانغلونغ. وفقا للأسطورة، صار التنين الأصفر إلها في اليوم الخامس عشر للشهر السادس حسب التقويم القمري الصيني، لذلك، يُقام مهرجان معبد هوانغلونغ في الفترة من اليوم الثاني عشر إلى اليوم الخامس عشر من الشهر السادس في التقويم القمري الصيني كل عام. يؤمن المحليون من قومية التبت أن هذا اليوم هو يوم الحج إلى قمة شيويباودينغ.

خلال مهرجان معبد هوانغلونغ، يرتدي المحليون أفضل الملابس ويأخذون الخيام وأدوات الطهي والطعام والذبائح للمشاركة في المهرجان، ويتعبدون ويتوجهون بالدعاء إلى الآلهة طلبا للنعم والرزق. بعض أبناء قومية التبت، الذين يعيشون بعيدا عن المعبد، يزورون منطقة هوانغلونغ في هذه الفترة للمشاركة في المهرجان.

عادة ما يكون الجو ممطرا بعد مهرجان معبد هوانغلونغ سنويا، يعتقد المحليون أنه رد فعل لكرم الآلهة. بعد المطر، تصبح السماء زرقاء والهواء صافيا منعشا تحت أشعة الشمس، ويلقب الناس المطر بـ"شيشانيوي" أي ( المطر الذي ينظف الجبال).

لمعلوماتك

معبد هوانغلونغ الخلفي

كان هناك ثلاثة معابد تحمل اسم هوانغلونغ، لكن لم يعد باقيا منها سوى معبد واحد فقط، هو معبد هوانغلونغ الخلفي الذي بُني قبل ستمائة عام. تبلغ مساحته أكثر من ألف متر مربع. ويتميز المعبد الرائع بالزخارف الجميلة والفريدة من نوعها. يحتوي المعبد على منصة خشبية لزيارة برك ووتساي. الساحة أمام المعبد هي المكان الرئيسي لمهرجان معبد هوانغلونغ السنوي. كما يقدم المعبد للزوار الشاي ويوفر الأماكن المناسبة للاستراحة والاسترخاء والاستجمام.

المواصلات: الحافلات من مدينة تشينغدو إلى بلدة تشوسي بمحافظة سونغبان، ثم ركوب الحافلات إلى منطقة هوانغلونغ. وبالطائرة إلى مطار جيوهوانغ، ثم بالحافلة إلى منطقة هوانغلونغ. تتوقف السياحة في منطقة هوانغلونغ في الفترة ما بين  نوفمبر إلى مارس في السنة التالية بسبب الثلوج الغزيرة.

 

 

©China Today. All Rights Reserved.

24 Baiwanzhuang Road, Beijing, China. 100037