الصين والإمارات يبحثان تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري

بحث وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة الإماراتية عبد الله بن أحمد آل صالح مع وانغ شو جيان نائب رئيس مقاطعة شاندونغ الصينية، في الخامس عشر من سبتمبر 2017، سبل ومجالات تعزيز التعاون الثنائي في القطاعات الحيوية الهامة كالاستثمار والبنى التحتية والسياحة والصناعات الغذائية وتكرير النفط.

وبحث الجانبان أيضا، خلال اللقاء الذي عقد في مقر وزارة الاقتصاد في أبوظبي، مجالات وفرص التعاون بين المستثمرين ورجال الأعمال من الطرفين.

من جانبه، قال آل صالح: "إن العلاقات الإماراتية- الصينية تشهد زخما متزايدا خاصة على الصعيد الاقتصادي والتجاري، وما يؤكد ذلك ليس فقط حجم التبادل التجاري رغم أهميته وضخامته، وإنما أيضا كثافة اللقاءات والمنتديات والفعاليات المشتركة". وأكد على "تعزيز علاقات التعاون مع مقاطعة شاندونغ، خاصة وأنها تتمتع بمقومات اقتصادية واستثمارية ضخمة"، منوها إلى ضرورة "تعريف مجتمع الأعمال الإماراتي بالسياسات الاقتصادية والمالية والتجارية في المقاطعة والأطر التشريعية والإدارية الناظمة لأنشطة الأعمال والاستثمار فيها، وإلقاء الضوء على القطاعات الاقتصادية الواعدة فيها ".

من جانبه، أكد نائب رئيس مقاطعة شاندونغ "الحرص على تعزيز علاقات التعاون مع دولة الإمارات في مختلف المجالات والقطاعات، والرغبة والإمكانية لتعزيز التعاون في القطاعات والمجالات المفيدة للجانبين، ومنها الاستثمار والبنى التحتية والزراعة والصناعات الغذائية وكذلك مجال تكرير النفط".