الرئيس الصينى يصل الى قازاقستان للقيام بزيارة دولة وحضور قمة منظمة شانغهاى للتعاون ومعرض اكسبو 2017

أستانا 7 يونيو 2017 ( شينخوا ) وصل الرئيس الصينى شى جين بينغ الى هنا اليوم (الأربعاء) للقيام بزيارة دولة إلى قازاقستان وحضور الاجتماع السابع عشر لمجلس رؤساء الدول الأعضاء فى منظمة شانغهاى للتعاون.

وفى تلك الدولة التى تقع فى آسيا الوسطى سوف يحضر شى أيضا حفل افتتاح معرض اكسبو لعام 2017 فى أستانا .

وقال شى فى بيان مكتوب نشر لدى وصوله الى المطار " اننى سعيد بالقدوم الى هذا البلد الجميل قازاقستان . لقد تأثرت تأثرا شديدا بالسهول القازاقية الرائعة والانهار المتدفقة وخيول السباق وقبل كل شىء الشعب القازاقى طيب القلب والمخلص" .

واضاف شى " ان الصين وقازاقستان الجارتان الصديقتان اللتان تربطهما جبال و انهار قد التزمتا بتوطيد الثقة السياسية المتبادلة بيننا وتعزيز التعاون فى كل المجالات وتعزيز التنسيق بيننا فى القضايا الدولية و الاقليمية منذ اقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما قبل 25 عاما" .

وتابع " ان ازدهار العلاقات بين الصين وقازاقستان قد حقق منافع ملموسة للبلدين و لشعبيهما " . وقال " اننى اتطلع للمشاركة فى تبادلات عميقة مع الصديق القديم الرئيس نور سلطان نزارباييف ولرسم مسار لعلاقاتنا الثنائية سويا " .

وأعرب الرئيس الصينى ايضا عن استعداده لتبادل الافكار مع كبار القادة الآخرين من اعضاء منظمة شانغهاى للتعاون وتمنى النجاح لمعرض اكسبو لعام 2017 فى استانا .

تعد هذه الرحلة هى الاولى التى يقوم بها شى الى دولة من دول اسيا الوسطى هذا العام . وكان الزعيم الصينى قد زار قازاقستان مرتين منذ تقلد السلطة فى عامى 2013 و 2015 .

وقال شى فى مقالة ممهورة نشرت فى وقت سابق من اليوم فى صحيفة ايكين جازيتى القازاقية " خلال ربع القرن الماضى صمدت علاقتنا الثنائية لاختبارات الزمن وللمواقف الدولية المتغيرة " .وأضاف " ان بلدينا ليسا جارين طيبين فحسب بل تقوم بينهما علاقة شراكة استراتيجية شاملة ايضا " .

وقد اقترح شى مبادرة الحزام الاقتصادى لطريق الحرير وهى جزء من مبادرة الحزام والطريق فى جامعة نزارباييف يوم 7 سبتمبر 2013 . والتزمت الدولة منذ ذلك الوقت بالتضافر بين استراتيجيتتها التنموية " نورلى زول " أو "الطريق المشرق" باللغة القازاقية والمبادرة الصينية المقترحة .

وقال شى فى المقالة " انه خلال الأعوام الأربعة الماضية تطورت مبادرة الحزام والطريق تدريجيا من مقترح الى اعمال ومن مفهوم الى ممارسة " ، وأضاف " اننا نحتاج الى الربط بين استراتيجيات التننمية الخاصة بنا بخطى أسرع " .

وقال مساعد وزير الخارجية لى هواى لاى يوم الاثنين ان وجود حضور شى معرض اكسبو عام 2017 تحت اسم " مستقبل الطاقة " لا يظهر فقط دعم الصين الكامل لقازاقستان ولكن يبين ايضا الاهمية التى توليها الصين للطاقة الجديدة .

ويعد أبرز ما فى قمة منظمة شانغهاى للتعاون هذا العام هو الانضمام الرسمى للهند وباكستان الى منظمة شانغهاى وتولى الصين رئاسة الكتلة بعد انتهاء الاجتماع ،وفقا لما ذكر سون تشوانغ تشى الأمين العام لمركز البحث التابع للمنظمة فى الاكاديمية الصينية للعلوم الاجتماعية .

ويمثل انضمام نيودلهى واسلام اباد أول توسع لمنظمة شانغهاى للتعاون ماسيجعلها منظمة اقليمية من ثمانية اعضاء تغطى ثلاثة اخماس القارة الأوراسية التى تضم نصف سكان العالم تقريبا.

وكان الأمين العام لمنظمة شانغهاى للتعاون رشيد عليموف قد قال فى وقت سابق ان عضوية الهند وباكستان وكلاهما قوة اقليمية كبيرة سوف يعزز دور منظمة شانغهاى للتعاون فى مكافحة الارهاب عبر الحدود و تعزيز التجارة الحرة .