رياضة < الرئيسية

الصينيان الأسرع في آسيا

: مشاركة
2018-09-03 13:09:00 الصين اليوم:Source دو تشاو:Author

يونيو عام 2018، شهر تاريخي للعدّائين الصينيين، ففيه سجلوا رقما قياسيا وطنيا جديدا لسباق 100 متر للرجال، ودشنوا حقبة جديدة رائعة لألعاب الساحة  والميدان منذ اعتزال العدّاء الأسطورة ليو شيانغ، بطل سباق 110 أمتار جواجز. في التاسع عشر من يونيو 2018، تمكن العدّاء الصيني شيه تشن يه من الفوز بسباق 100 متر في مونترو بفرنسا بزمن قدره 97ر9 ثوان، ليصبح ثالث لاعب آسيوي يفوز بهذا السباق بزمن أقل من 10 ثوان. وبعد ثلاثة أيام من ذلك، فاز العدّاء الصيني المعروف سو بينغ تيان بذهبية سباق 100 متر بزمن قدره 91ر9 ثوان بفارق زمني قدره 2ر0 متر/ ثانية بسبب الرياح، في لقاء التحدي العالمي للاتحاد الدولي لألعاب القوى، في مدريد.

العدّاء سو البالغ من العمر 28 عاما، حقق لقب بطولة العالم لعام 2015، حيث أصبح أول آسيوي يفوز بهذا اللقب ويسجل زمنا قياسيا أقل من 10 ثوان، وكان أفضل رقم قياسي له  99ر9 ثوان، وهو أيضا الرقم القياسي الوطني، خلال لقاء جولة الدوري الماسي لعام 2015 التي أقيمت في يوجين بولاية أوريغون في الولايات المتحدة.  

بعد ثلاث سنوات من الانتظار، استطاع العدّاء الصيني شيه تشن يه، تحطيم الرقم القياسي المسجل باسم سو بينغ تيان. شيه تشن يه، البالغ من العمر 24 عاما، كان قد وعد الجماهير في وقت سابق من هذا العام أن يصبح العدّاء الصيني القادم في عالم الساحة والميدان وأوفى بوعده بتحطيمه زمن العشر ثوان.

أثبت سو أنه لا يزال لديه الكثير من القدرة عندما أنهى سباقا برقم قياسي بلغ 90ر9 ثوان بمساعدة الرياح، وحلّ في المركز الثالث لمنافسات الدوري الماسي للرابطة الدولية لألعاب القوى في شهر مايو 2018 في يوجين، كما  حصل على لقب 60 مترا في جولة الدوري الماسي العالمي للملاعب الداخلية للرابطة الدولية لاتحادات ألعاب القوى وحصل على الميدالية الفضية في منافسات الدوري الماسي بجولة شانغهاي، وهي المحطة الثانية في هذه الجولة العالمية المرموقة.

العدّاء شيه تشن يه  يعتبر زميله المقرب سو  مثله الأعلى ونموذجا يحتذى به منذ بداية مسيرته، هذا العدّاء الشاب أصبح الآن جاهزا لتسلم راية ومهام رياضة الساحة والميدان في الصين. كانت ألعاب القوى تعتبر لفترة طويلة حجر عثرة ونقطة ضعف في الرياضة الصينية، ترتكز على مقولة إن الآسيويين يفتقرون إلى القدرات الطبيعية في سباقات الساحة والميدان.

تحطمت هذه العقدة في عام 2004، عندما فاز العدّاء الصيني المعتزل ليو بسباق  110 أمتار حواجز في دورة الألعاب الأولمبية في أثينا، وأصبح بطلا للعالم في بطولة العالم في أوساكا عام 2007، مما جعله بطلا قوميا. ولكن لسوء الحظ، أجبرت الإصابات المتكررة  ليو على الاعتزال في عام 2015، ولكن لحسن الحظ ظهر جيل جديد من أبطال الساحة والميدان في الصين.

ولد سو بينغ تيان في التاسع والعشرين من أغسطس عام 1989، وهو أحد أفضل وأشهر عدّائي الصين. يتميز سو بأنه يمتلك تقنية ومهارة الانطلاق السريع وتسارع خطواته الكبير في بداية السباق، إلا أنه  يفتقر إلى إنهاء السباق بسرعة كبيرة. أدى هذا التكتيك إلى تميزه وتفوقه غالبا في منافسات 60 مترا وتحطيمه للرقم القياسي في منافسات 60 مترا، داخل القاعات، في حين أن مسيرته في سباقات 100 متر لم تكن بنفس المستوى، ولكن في الآونة الأخيرة بات يحقق نجاحات أكبر فيها. وإنجازه الأفضل في سباق 60 مترا هو 42ر6 ثوان.

تسيد سو بينغ تيان المشهد القاري بثلاثة انتصارات متتالية في سباق 100 متر في سباق الجائزة الكبرى الآسيوي في مايو 2009. وجاءت أول ميدالية له في سباق التتابع 4 × 100 متر في دورة الألعاب الصينية الحادية عشرة في وقت لاحق من ذلك العام، حيث ساعد فريق قوانغدونغ للفوز بالميدالية الذهبية. كما بدأ يظهر في المنافسات في الميادين الدولية كممثل للصين في ذلك العام وبعد وقت قصير من المنافسات الوطنية فاز بالميدالية الذهبية لمسافة أكثر من 60 مترا في دورة الألعاب الآسيوية للملاعب الداخلية المغلقة لعام 2009، حيث حقق أفضل أداء شخصي له بزمن قدره65ر6 ثوان. ثم تم اختياره للمشاركة في بطولة آسيا لألعاب القوى لعام 2009 وفاز بالميدالية الفضية، بجانب جو فان وليانغ جيا هونغ وتشانغ بي مينغ. حصل سو على لقب فردي 100 متر في دورة ألعاب شرقي آسيا، متغلبا على منافسه الياباني شينتارو كيمورا.

وقد عادل سو الرقم القياسي الصيني لمنافسات 60 مترا في تشنغدو في عام 2010، حيث سجل 58ر6 ثوان. وفي دورة الألعاب الآسيوية عام 2010، فاز بذهبية التتابع محققا زمنا قياسيا وطنيا. في مارس 2011، سجل رقما قياسيا جديدا في الصين لمنافسات 60 مترا في مدينة تشنغدو بزمن قدره 56ر6 ثوان. واستمر في ترسيخ مكانته كأبرز عدّاء في منافسات الرجال في ذلك العام؛ فقد فاز بلقب 100 متر في بطولة آسيا لألعاب القوى عام 2011 بزمن قدره 21ر10 ثوان، ثم شارك في منافسات سباق التتابع في بطولة العالم لألعاب القوى في دايغو بكوريا الجنوبية عام 2011، وأنهى الموسم بتحطيم الرقم القياسي الصيني للفوز بسباق 100 متر في بطولة الصين للألعاب الرياضية بزمن قدره 16ر10 ثوان.

في عام 2012، كان سو بطلا لسباق 60 مترا في الدور نصف النهائي في بطولة الاتحاد الدولي لألعاب القوى لعام 2012، وكان بطل سباق 100 متر لدور قبل النهائي في الألعاب الأولمبية الصيفية 2012. وحقق إنجازا جديدا بتسجيله 04ر10 ثوان في سباق 100 متر في بداية المنافسات في الملاعب المفتوحة وأنهى الموسم بالدفاع عن لقبه الوطني في هذا السباق. مع فريق التتابع الصيني، سجل رقما قياسيا مرتين في ذلك الموسم، وسجل زمنا قدره 71ر38 ثانية في مايو نفس العام وتحسن إلى 38ر38 ثانية مع قوه فان وليانغ جيا هونغ وتشانغ بي منغ في الاستعدادات لدورة الألعاب الأولمبية.

بدأ  سو عام 2013 بتسجيل رقمين وطنيين في منافسات 60 مترا في مدينة نانجينغ، حيث سجل 56ر6 ثوان ثم 55ر6 ثوان. وتفوق تشانغ بي منغ على سو في منافسات 100 متر بزمن قدره 08ر10 ثوان محطما الرقم القياسي الوطني في مايو 2013، ولكن لاحقا حقق سو إنجازا أفضل منه بزمن قدره 06ر10 ثوان في المنافسات العالمية للرابطة الدولية لاتحادات ألعاب القوى.

في 30 مايو 2015، في بريفونتاين كلاسيك في يوجين بولاية أوريغون، سجل سو بينغ تيان رقما قياسيا بزمن قدره 99ر9 ثوان في منافسات 100 متر، ليصبح أول رياضي آسيوي يسجل زمنا أقل من 10 ثوان، وهو ما يعتبر على نطاق واسع معيار نخبة العدائين في العالم. في 23 أغسطس 2015، وصل سو إلى نهائي 100 متر في بطولة العالم في بكين بزمن قدره 99ر9 ثوان في منافسات نصف النهائي. في النهائي، أنهى سباقه بزمن قدره 06ر10 ثوان وجاء في المركز التاسع.

في 27 مايو 2017، سجل سو مرة أخرى أقل من عشر ثوان في سباق 100 متر في منافسات بريفونتاين كلاسيك في أريغون 2017 مع أفضل إنجاز له بزمن قدره 92ر9 ثوان. ولأن سرعة الرياح بلغت 4ر2 متر كل ثانية، وكان أعلى من الحد المسموح به وهو 0ر2 متر كل ثانية، لم يعتبر الزمن المسجل رقما وطنيا أو أفضل إنجاز شخصي. وفي 22 يونيو 2018، فاز سو بالمرتبة الأولى في سباق 100 متر للرجال في بطولة لقاء التحدي العالمي للرابطة الدولية لألعاب القوى في مدريد بزمن قدره 91ر9 ثوان وعادل الرقم القياسي الآسيوي. بعد أسبوع واحد من ذلك، حقق نفس الرقم في منافسات باريس.

في التاسع عشر من يونيو عام 2018، في سباق 100 متر للرجال في لقاء مونترو، فاز العدّاء الصيني شيه تشن يه بزمن قدره 97ر9 ثوان بفارق 07ر0 ثانية فقط عن  أفضل إنجازاته الشخصية محطما الرقم القياسي الوطني بزمن قدره 02ر0 ثانية.

شيه، الحاصل على الميدالية الذهبية في سباق 200 متر في أولمبياد الشباب لعام 2010، والمركز الرابع لسباق 60 مترا في بطولة القاعات الداخلية المغلقة للرابطة الدولية لألعاب القوى في نفس العام. في 21 أبريل 2012، فاز شيه بلقب 200 متر للرجال في مدينة تشانغتشو بمقاطعة جيانغسو، وفي نهائي 200 متر للرجال في جولة تسيبوه من سباق الجائزة الكبرى الوطني لألعاب الساحة والميدان في مايو من نفس العام، فاز باللقب بزمن قدره 54ر20 ثانية، مسجلا رقما وطنيا جديدا للشباب.

في عام 2016، احتل شيه تشن يه المركز الخامس  بزمن قدره 66ر6 ثوان في سباق 60 مترا للرجال في منافسات القاعات المغلقة ببوسطن للرابطة الدولية لألعاب القوى. وفي سباق 60 مترا للرجال في بطولة العالم لسباق الساحة والميدان في 18 مارس 2016، حقق أفضل إنجاز شخصي له، حيث احتل المركز الرابع بزمن قدره 6ر53 ثانية. في 13 أغسطس من نفس العام، سجل رقما شخصيا جديدا بزمن قدره 08ر10 ثوان، في منافسات 100 متر للرجال في أولمبياد ريو.

في البطولة الوطنية لعام 2017 في منافسات الساحة والميدان ونهائيات الجائزة الكبرى في يونيو 2017، فاز شيه تشن يه  في نهائي 100 متر للرجال بزمن  قدره 09ر10 ثوان. في الخامس عشر من يوليو عام 2017، حقق شيه المركز الثاني في نهائي 100 متر رجال في منافسات مدريد 2017.

احتل شيه المركز الرابع بـ52ر6 ثوان في نهائي 60 مترا للرجال في بطولة العالم داخل القاعات المغلقة في برمنغهام ببريطانيا، في الثالث من  مارس 2018. وفي 12 مايو  2018، في سباق 100 متر للرجال للدوري الماسي، احتل المركز الثالث بعشر ثوان. وفاز بالمركز الثاني بزمن قدره 16ر20 ثانية في منافسات الدوري الماسي في أوساكا اليابانية في 20 مايو 2018، ليحطم الرقم القياسي الوطني المسجل باسمه.

في التاسع عشر من يونيو 2018، فاز العدّاء الصيني شيه تشن يه في سباق مونترو بفرنسا بزمن قدره 7ر9 ثوان، ليصبح ثالث لاعب آسيوي يفوز في سباق 100 متر بأقل من 10 ثوان، وثالث آسيوي يكسر حاجز 10 ثوان  لمسافة 100 متر. في 14 يوليو 2018، فاز بلقب 200 متر رجال في كأس العالم 2018 لألعاب القوى بزمن قدره 25ر20 ثانية في بريطانيا.

في الآونة الأخيرة، يحقق الفريق الصيني لألعاب القوى، بقيادة سو بينغ تيان وشيه تشن يه، نتائج جيدة بشكل مستمر، ويحطم هذان العدّاءان أرقامهما الخاصة  باستمرار، ويقدمان المتعة والإبهار لكل عشاق منافسات ألعاب القوى في العالم، مما يظهر روح الكفاح للرياضيين الصينيين. وكلنا أمل أن يحقق الرياضيون الصينيون نتائج أفضل في المستقبل في هذه الرياضة الجماهيرية، وفي جميع الرياضات الأخرى.

©China Today. All Rights Reserved.

24 Baiwanzhuang Road, Beijing, China. 100037