معهد نينغشيا للعلوم الإسلامية

مؤسسة لغرس حب الوطن والدين

يعقوب ما ئي باو

مفتي سوريا الشيخ أحمد بدر الدين (الأمام) في زيارة للمعهد

طالبات بالمعهد مع زائرين من سوريا

طالب بالمعهد يقرأ القرآن أمام زوار أجانب

وفد كويتي في زيارة للمعهد

 

مسيره شاقة

تأسس معهد نينغشيا للعلوم الإسلامية سنة خمس وثمانين وتسعمائة وألف للميلاد، بعد موافقة مجلس الدولة الصيني والحكومة الشعبية لمنطقة نينغشيا الذاتية الحكم لقومية هوي. والمعهد مؤسسة تعليمية دينية تحت قيادة مصلحة الشؤون الدينية التابعة لحكومة منطقة نينغشيا. وقد بدأ المعهد بغرفة تدريس واحدة في المسجد الغربي بمدينة ينشوان وعدد قليل من المعلمين والطلاب. كان المعهد يقيم كافة نشاطاته داخل المساحة المحدودة للمسجد، ولم يكن ذلك كافيا لإعداد متخصصين في العلوم الدينية واللغة العربية في منطقة يقطنها عدد كبير من المسلمين. وبرغم هذه الظروف الشاقة تخرج في المعهد عدد ليس قليلا من المتخصصين الأكفاء في الشؤون الإسلامية.

استرعت أوضاع المعهد انتباه حكومة نينغشيا، فقررت إنشاء مقر للمعهد فخصصت له 28305 أمتار مربعة، وتبرع البنك الإسلامي لإنشاء المعهد بمليون ومائة وثلاثين ألف دولار أمريكي. يشتمل المعهد على بناية للتدريس متعددة الطوابق ومسجد ومطعم وغرفة استحمام وقاعة محاضرات وبنايات مدرجات ومباني لسكن الطلبة والإدارة ومكتبة تتسع لمائة وخمسين إلى مائتي شخص. وبعد أربع سنوات من البناء والتجهيز، بدأ المعهد يقبل الطلاب الجدد في مقره الجديد سنة 1989. ومنذ ذلك اليوم أصبح المعهد من أجمل المؤسسات التعليمية في نينغشيا ببناياته ذات العمارة العربية الإسلامية.

قلعة للثقافة الإسلامية

 يعتبر معهد نينغشيا  للعلوم الإسلامية أحد قلاع الثقافة الإسلامية في الصين ومركزا مهما لإعداد الأكفاء المسلمين لمنطقة نينغشيا. يقبل المعهد خريجي المرحلة الثانوية وما في مستواها ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و25 سنة، ولديهم خلفية بالمعارف الإسلامية، على أن يتم اختيار المتفوقين منهم عن طريق اختبار في المعلومات. يقوم بالتدريس في المعهد معلمون صينيون، ومعلم يمني وآخر مصري. يدرس المعهد علوم القرآن الكريم والحديث النبوي والتوحيد والفلسفة الإسلامية والفقه الإسلامي وغيرها من المعارف الدينية الأساسية، كما تدرس فيه العلوم الأخرى مثل اللغة الصينية وآدابها واللغة الإنجليزية والسياسة والكومبيوتر. يحصل خريج المعهد على شهادة "الإجازة في العلوم الإسلامية" بعد أربع سنوات من الدراسة. تخرج في المعهد خلال عشرين سنة 2343 طالبًا وطالبة، يعملون حاليا في مجالات مختلفة؛ في المساجد والحكومة والشركات الصينية العاملة في الدول العربية، ويقدمون مساهمات كبيرة لبناء المجتمع المتناغم في الصين.

الدين الصحيح

يهدف المعهد إعداد رجال دين مسلحين بالعلوم الإسلامية والعلوم الأخرى، يحبون الوطن والدين ويعرفون السياسة الصينية. وفقا لذلك، لا يدرس المعهد العلوم الدينية فقط بل يدرس العلوم الاجتماعية لكي يعرف الطلبة السياسة الصينية تجاه الأديان والقوميات ولكي يطلعوا على تاريخ الصين فيزدادوا فخرا بثقافة وطنهم وحبا له. يصبح خريجو المعهد الذين يعملون أئمة مساجد جسورا بين جموع الصينيين المسلمين والحكومة، إذ يرشدون جماهير المسلمين إلى حب الإسلام وحب الوطن والحرص على السلام والمودة.

المبدأ التعليمي لمعهد نينغشيا للعلوم الإسلامية هو إعداد متخصصين دينيين مسلمين يحبون الوطن والدين، ويقبلون القيادة المركزية للحزب الشيوعي والحكومة الصينية، ويتمسكون بالاشتراكية، ويهتمون بحماية وحدة البلاد والتضامن القومي، ويتمتعون بمستوى عال من المعارف الإسلامية ويستطيعون إقامة علاقات وثيقة مع جموع المسلمين. ولتنفيذ هذا المبدأ وضع المعهد ((برنامج التعليم الجامعي لنظام السنوات الدراسية الأربع))، الذي تحتل فيه المواد الدينية 30% من وقت الدراسة بينما تخصص السبعون في المائة الأخرى للمواد الثقافية، ومن المقررات الدراسية للمعهد: ((علم التجويد))، ((حفظ القرآن))، ((تفسير القرآن))، ((علوم القرآن))، (شرح الأحاديث الشريفة))، ((مصطلح الحديث))، ((التوحيد))، (علم الأخلاق الإسلامية))، ((تاريخ الإسلام العالمي))، ((تاريخ الإسلام الصيني))، (الجديد في اللغة العربية))، ((قواعد اللغة العربية))، ((بلاغة اللغة العربية))، ((اللغة الصينية المعاصرة))، ((الإنشاء))، ((تاريخ الصين المعاصر))، ((السياسات الدينية والقومية))، ((المعارف القانونية العامة))، ((الرياضة البدنية))، ((اللغة الإنجليزية)) وغيرها. تتجسد ميزة هذه البرامج التعليمية في إبراز أهمية القرآن الكريم والحديث النبوي وغيرهما من المواد الدينية، وفي رفع المستوى الخلقي للطلبة وتقوية قدرتهم على الفهم والتعبير، وكذلك في تركيز الاهتمام على رفع وعي الطلبة حول الالتزام بسياسات الدولة تجاه الأديان والقوميات والقوانين واللوائح المعنية. وفي سبيل رفع مستوى التعليم ينظم المعهد بشكل دوري نشاطات تبادل الخبرات والمساعدات بين المعلمين عن طريق التدريب في جامعات عربية وصينية. وقد درس معظم معلمي اللغة العربية والعلوم الإسلامية بالمعهد في جامعة الأزهر وجامعة المدينة المنورة الإسلامية والجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد والمعهد الصيني للعلوم الإسلامية ببكين.

خدمة المجتمع

مهمة معهد نينغشيا للعلوم الإسلامية ليست إعداد الأئمة والأكفاء المسلمين فحسب، وإنما أيضا تجهيز الشباب من الأوساط الدينية لخدمة الإسلام وتزويدهم بالأفكار السياسية لخدمة المجتمع الصيني.

عندما وقع زلزال سيتشوان العام الماضي، بادر المعهد إلى دعوة المسلمين من الأوساط الدينية والموظفين والمعلمين للتبرع للمنطقة المنكوبة، وأرسل شاحنات محملة بمواد الإغاثة من الأطعمة الحلال والمياه المعدنية وغيرها من الضروريات اللازمة إلي المنطقة المنكوبة، كما أقام المعهد صلاة في مسجده، شارك فيها الأساتذة والطلاب للدعاء بالخير لمنطقة الزلزال.

مستقبل مشرق

 ونحن نستعرض منجزات معهد نينغشيا للعلوم الإسلامية خلال عقدين من الزمان، نتطلع إلى إحراز المزيد من التطور والتقدم في المستقبل. بعد عشرين سنة من النضال الشاق أصبح المعهد ذا مكانة مرموقة في الأوساط الدينية والتعليمية داخل المنطقة وخارجها، ويعمل خريجوه في مواقع عملهم بجد واجتهاد، ويلعبون دورا متزايد الأهمية في توجيه المسلمين في بناء الوطن وتحسين حياتهم. وفي السنوات الأخيرة قام كبار المسؤولين من الحكومة بمنطقة نينغشيا والمناطق الأخرى بزيارات تفقدية للمعهد، وعقدوا ندوات عديدة مع العاملين بالمعهد وطلابه للتشاور معهم حول كيفية تطويره بطريقة أفضل. وفي الوقت نفسه، زار المعهد العديد من كبار المسؤولين من الدول العربية والإسلامية، حيث شاهدوا حيوية المعهد في إعداد الأكفاء المسلمين ومساهماته الفعالة في النشاطات الاجتماعية، واعتبروه نافذة لنشر سياسة الحكومة الصينية في حرية الاعتقاد الديني، الأمر الذي جعلهم يثقون بالمعهد ويدعمونه ماديا وروحيا.

إن معهد نينغشيا للعلوم الإسلامية عازم على مواصلة الجهود إلى أعلى درجة، من حيث المستوى التعليمي وتوفير القدرة الكافية للعاملين في المجال الإسلامي. ويأمل العاملون فيه أن يواصل مسلمو وقادة حكومة نينغشيا، وكذلك الأصدقاء من الدول الإسلامية، الاهتمام والعناية بالمعهد.

--------------------

ما ئي باو، تخرج في كلية الدراسات الإسلامية والعربية بجامعة الأزهر سنة 2004، واشتغل بتدريس اللغة العربية في كلية اللغة العربية بتونغشين في نينغشيا ثم في معهد نينغشيا للعلوم الإسلامية.

 

 

Address: 24 Baiwanzhuang Road, Beijing 100037 China
Fax: 86-010-68328338
Website: http://www.chinatoday.com.cn
E-mail: chinatoday@chinatoday.com.cn
Copyright (C) China Today, All Rights Reserved.

فرع مجلة ((الصين اليوم)) الإقليمي للشرق الأوسط بالقاهرة
رئيس الفرع: حسن وانغ ماو هو
العنوان: 5 شارع الفلاح، المتفرع من شارع شهاب
- المهندسين- الجزيرة- مصر
تليفاكس: 3478081(00202)
  ص.ب208 – الأورمان – الجزيرة – القاهرة – مصر
   الهاتف المحمول: 0105403068(002)
البريد الإلكتروني: kailuofenshe@yaoo.com.cn